بيان حكومة الشباب الموازية حول البرامج الرمضانية

الرباط  في 29 غشت 2012

 

بيان للرأي العام

في إطار مواكبتنا و تتبعنا في حكومة الشباب الموازية إلى جانب الشعب المغربي، لمختلف البرامج والمسلسلات التي أقدمت عليها قنوات القطب العمومي الوطني خلال شهر رمضان هذه السنة، وما تميز به من تدني  على مستوى الإنتاج، سواء تعلق الأمر بالإنتاجات السينمائية والمسلسلات أو بالبرامج المتنوعة، وعدم استطاعته مواكبة التطور الذي شهدته البلاد في ما بعد الدستور الجديد، فإن وزارة الاتصال بحكومة الشباب الموازية تصدر البيان التالي تجاوبا مع نبض الشارع الذي استهجن الإنتاجات الرمضانية بقنوات القطب العمومي:

 

 

1-      نشجب الرداءة التي طبعت معظم الإنتاجات الرمضانية وما أفرزته من أفلام ومسلسلات لم ترق أبدا إلى طموحات المغاربة في « تلفزيون » يحرك فيهم مشاعر الإحساس بالاستمتاع والانتماء ويستجيب لاحتياجاتهم ويلبي رغباتهم الروحية والفكرية ، مما جعل دائرة النفور من مشهدنا السمعي البصري الوطني تتسع وتنداح كما تنداح بلجة ماء تلقي فيها بالحجر..

2-      يجد المشاهد  » للتلفزات » الوطنية ، نفسه أمام إنتاجات وطنية تتسم بالزخم، ويغلب على – معظمها – طابع الفكاهة السطحية، في حين تغيب البرامج الوثائقية والثقافية الهادفة.

 

3-     نلاحظ عملية تنميط ذوق المشاهد على نوع معين من البرامج وصورة معينة للمرأة المغربية ما يؤكد أن السياسة الإعلامية تعاكس متطلبات الخدمة العمومية لما تشترطه من جودة ومضمون هادف. ونعرب عن رفضنا لأية إساءة لصورة المرأة المغربية والحط من كرامتها وقيمتها كما عايناه في المسلسلات والوصلات الإشهارية.

 

 

4-     لقد رصدت لهذه المواد التلفزية مبلغ7 ملايير و300 مليون، منها 3 ملايير و600 مليون خصصت للقناة الأولى فيما منحت القناة الثانية مبلغ 3 ملايير و700 مليون ناهيك عن الموارد المالية التي تضخها الوصلات الإشهارية، مبالغ خيالية، استفادت منها نفس شركات الإنتاج التي ألفت هته الكعكة الرمضانية المغرية من كل سنة مما يطرح أكثر من سؤال حول طرق توزيع هذه المشاريع وحول غياب الطاقات البشرية العاملة في القطب العمومي والإنتاج الداخلي.

 

5-     لا صدى في التلفزيون المغربي للحركة الثقافية والفنية من موسيقى، مسرح، وفن وتشكيل وكل الفنون الحية. وكأن بلدنا عقيم لا ينتج مبدعين ونخب مفكرة ومثقفة ونجوم؟ هل لا إبداع إنساني لنا؟ – لقد وصلت رداءة الإنتاج التلفزيوني ذروتها في رمضان- .

 

لهذه الأسباب نطالب بـ:

 

■·        ضرورة التعجيل بإقالة المسؤولين عن هذه المهازل ومحاسبتهم عن كل فساد مالي وإداري حتى يكونوا عبرة للمسؤولين الجدد؛

 

■·        نطالب كذلك بمجموعة من الإجراءات لصياغة مشروع إعلامي متكامل، مقنع ومتطور يقدم منتوجا تلفزيا ذا طبيعة تربوية وثقافية يعكس اختلاف الآراء والأذواق وتنوع روافد ثقافتنا المغربي؛

 

■·        وضع برمجة علمية برؤية عقلانية وتدبير مهني مبنية على دراسة علمية وسوسيولوجية تلبي حاجيات الجمهور؛

 

■·        رد الاعتبار وفتح شبكة البرامج للعاملين في القطب العمومي وتشجيع الإنتاج الداخلي أو كما يقال في قاموس المهنيين : » إنتاجات ولاد الدار ».؛

 

■·        فتح المجال لكل شركات الإنتاج عبر مسطرة طلبات العروض وفي هذا الصدد نثمن توصيات الحكامة التي نصت عليها دفاتر التحملات.

 

■·        وضع آليات صارمة لتطبيق مقتضيات الحكامة الجيدة في مختلف حلقات الإبداع والإنتاج التلفزي .

 

■·        تحرير المجال البصري لتخفيف الضغط على قنوات القطب العمومي وإذكاء المنافسة من أجل إنتاج نوعي يصالح المغاربة مع تلفزيونهم ويحقق المتعة والفائدة والإخبار.

 

 

إبتسام عزاوي وزيرة شابة في الإتصال والناطقة الرسمية بإسم حكومة الشباب الموازية

, , , ,

À propos de ibtissameazzaoui

Jeune ministre de la communication et porte parole du gouvernement parallèle des jeunes au maroc

Voir tous les articles de ibtissameazzaoui

Pas encore de commentaire.

Laisser un commentaire

Toys General Knownledge for... |
Timeout |
Haberxxn |
Unblog.fr | Créer un blog | Annuaire | Signaler un abus | Adelaidecitynews15
| Cavemandietfood691
| Aixenprovence